الحرب العالمية الأولى

الحرب العالمية الأولى

 الحرب العالمية الأولى: الأسباب والنتائج


800px-1914.png


 

مقدمـة: 

أدى التنافس الإمبريالي بين الدول الاستعمارية إلى اندلاع حرب كبرى سنة 1914، وقد أخذت في البداية صبغة أوربية لتتحول إلى حرب عالمية. 

- فما هي أسباب هذه الحرب؟  مراحلها؟ وخصائصها؟ 

- و ما هي أهم نتائجهـا؟ 

 

І – تعددت أسباب ومراحل الحرب وتنوعت خصائصها: 

1 ـ أسباب الحرب: 

تسببت النزعة القومية التي سادت بأوربا خلال القرن 19 في عدة نزاعات حول الحدود الترابية ومطالبة بعض الحركات بالانفصال. 

امتدت الصراعات إلى المجال الاقتصادي، حيث اشتد التنافس الإمبريالي حول مناطق النفوذ (المستعمرات)، وخلقت هذه الظروف تحالفات بين الدول الأوربية، انتهت مع مطلع القرن 20 بظهور مجموعتين متنافستين تتسابقان نحو التسلح، هما:دول الوفاق الثلاثي (الحلفاء) و دول المركز. 

شكل اغتيال ولي عهد النمسا أثناء زيارته لصربيا يوم 28 يونيو 1914 الذريعة والسبب المباشر لاندلاع الحرب العالمية الأولى 

2 ـ مراحل وخصائص الحرب: 

مرت الحرب العالمية الأولى بمرحلتين أساسيتين: 

- المرحلة الأولى (1914-1917): تميزت بتفوق وانتصارات دول المركز بزعامة ألمانيا. 

- المرحلة الثانية (1917-1918): تميزت بانسحاب روسيا بعد قيام الثورة البولشفية، ودخول الولايات المتحدة الأمريكية الحرب، فانقلبت الكفة لصالح دول الوفاق ولم تعد ألمانيا تتحمل الحرب.

 

ІІ – تعددت نتائج الحرب العالمية الأولى: 

1 ـ الخسائر البشرية والاقتصادية: 

تسببت الحرب في خسائر بشرية كثيرة بسبب ارتفاع عدد القتلى والمعطوبين وانخفاض معدل الولادات، مما أدى إلى انتشار ظاهرة الشيخوخة وتراجع نسبة السكان النشطين. 

خلفت الحرب خسائر اقتصادية كبيرة، فانتشر الفقر والبطالة، كما عرفت الدول المتحاربة أزمة مالية خانقة بسبب نفقات الحرب الباهضة، فازدادت  مديونية الدول الأوربية وتراجعت هيمنتها الاقتصادية لصالح الولايات المتحدة الأمريكية واليابان. 

2 ـ كانت للحرب نتائج سياسية: 

تفككت الأنظمة الإمبراطورية القديمة، وسقطت الأسر الحاكمة بها، كما تغيرت الحدود الترابية للقارة الأوربية بظهور دول جديدة، وقامت الثورة الروسية الذي طبقت أول نظام اشتراكي. 

عقد مؤتمر الصلح بقصر فرساي سنة 1919 بدون حضور الدول المنهزمة الذي فرضت معاهداته المفروضة شروطا قاسية على الدول المنهزمة واقتطعت أجزاء من أراضيها لصالح البلدان المجاورة، كما أنشئت عصبة الأمم لنشر السلم والتعاون بين الدول.

 

خاتمـة: 

أدت الحرب العالمية الأولى إلى عدة تحولات داخل أوربا وخارجها، كما أن نتائجها السياسية كانت تحمل بوادر حرب عالمية ثانية.

 

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Ajouter un commentaire

Date de dernière mise à jour : 22/01/2013

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×