مسؤولية الدولة والأفراد والجماعات في حل المشاكل الاجتماعية

مسؤولية الدولة والأفراد والجماعات في حل المشاكل الاجتماعية

مسؤولية الدولة والأفراد والجماعات في حل المشاكل الاجتماعية


مقدمـة:



يواجه الإنسان في حياته مجموعة من المشاكل الاجتماعية التي تستدعي إيجاد حلول لها. - فما هي الأطراف التي تتحمل مسؤولية حل هذه المشاكل؟ - وأين تتجلى مسؤولية كل طرف في إيجاد الحلول الممكنة؟

І – تتعدد الأطراف المسؤولة عن إيجاد حلول للمشاكل الاجتماعية:

تتقاسم مسؤولية البحث عن حلول للمشاكل الاجتماعية عدة أطراف، فهناك: • الدولة: متمثلة في المؤسسات الحكومية، كالمصالح الإدارية والولايات والعمالات والأقاليم والمؤسساتالمحلية كالمجموعات الحضرية ومجالس الجماعات والأقاليم. • المجتمع المدني: كالحركات الجمعويةذات الاهتمامات المختلفة (تنموية، ثقافية، حقوقية..)والأحزاب السياسية والنقابات المهنية. • الأفراد: ذكورا وإناثا، باعتبارهم مواطنين ومواطنات يستفيدون من خدمات المرافق التي وفرتها الدولة من أموال ضرائبهم. 


ІІ – ممارسة مسؤوليتنا في إيجاد حل لمشكل اجتماعي محلي:

1 ـ تتبع خطوات حل مشكل اجتماعي:

• تشخيص المشكل وتحديد طبيعته وأبعاده المجالية والزمنية.
• وضع خطة / برنامج لمعالجة المشكل الاجتماعي.
• إنجاز برنامج حل المشكل الاجتماعي.
(أنظر الجدول الصفحة 169)

 ـ ممارسة مسؤوليتنا في إيجاد حل لمشكل اجتماعي:

• بالمبادرة الفردية: عن طريق الاستعداد والتطوع وإقناع الأصدقاء بالعمل

على مواجهة المشكل الاجتماعيوتوعية وتحسيس المتضررين من المشكل والاستماع إليهم مع اقتراح الحلول الممكنة.

• بالمساهمة في المبادرات الجماعية: عن طريق تأسيس الجمعيات، والمشاركة

في الحملات التحسيسية، ونشر المقالات وتنظيم العروض والندوات مع لقاء المتضررين والاتصال بالجهات المسؤولة. 

خاتمـة:

لمواجه المشاكل الاجتماعية المتفاقمة التي تواجه المجتمع المغربي
علينا التعاون لإيجاد الحلول المناسبة كل حسب استطاعته وإمكانياته.


نموذج رقم 2

3- مسؤولية الدولة والأفراد والجماعات في

  حل المشاكل الاجتماعية ومسؤوليتنا نحن.

أهداف التعلم

الدعامات

التدبير التربوي

المتن المعرفي

مصطلحات

إثارة انتباه التلاميذ من خلال المراجعة .

التغدية الراجعة .

-ذكر ببعض المشاكل الاجتماعية في محيطك؟ أذكر بعض الحلول الممكنة ؟حدد المسؤولية ؟

المقدمة:أمام تنوع وتعدد المشاكل الاجتماعية التي نواجهـــها فـي أوساطنا، لابد من البحث عن الحل.فمن هي الأطراف المسؤولة عن الحلول؟ وما مسؤوليتي كمواطن نشيط ؟

 

- أن يتجرأ التلميذ على ذكـــــر الأطراف المسئولة في مثل هذه المشاكل.

- أن يتعرف التلميـــــــذ بعض الجمعيات في هذا الميدان .

- أن يـــــدرك التلمــــيذ دوره كمواطن تجب عليه المشاركة .

- النصين ص167.

 

-الخطاطة ص167.

- النص +الصور ص168.

 

- بين المغزى الأساسي من الخطاب الملكي ؟

- حدد المسؤولية عن مثل هذه المشاكل؟

- بين المشاريع التي تركز عليها السياسة العمومية .

- أذكر دور الجمعيات ودوري كمواطن نشيط .

1)تتحمل أطراف متعددة مسؤولية حل المشاكل الاجتماعية :

إننا كلنا مسؤولون فرادى وجماعات، سلطات وهيآت، أحزابا وجمعيات

على البناء الجماعي لمجتمعنا...(من خطاب ملكي). إن المقصود فـــي هذا الكلام :الدولة بمؤسساتها الحكومية والمحلية، ثم المجتمع المدنـــي بتنظيماته الجمعوية، ثم الأفراد. وثمة أساليب متعددة للعمل على إيجـاد الحلول وتحقيق التنمية البشرية.

 

- أن يتمكن التلمـــيذ من تحديد الخطوات الممكنة لحل مشكل اجتماعي.

- أن يقوم التلميذ بتلخيص هذه الخطوات بالنسبة لطرف معين من الأطراف المذكورة .

- أن يقتنع التلميذ بقيمة التكامل  والمشاركة الجماعية .

 

 

- الجدول ص 169.

 

- بعد قراءة الوثيقة، حدد الخطـــــــوات الواجب أن يمر منها الحل ؟

- حدد دور الجهات المسؤولة عن إيجاد الحل ؟

- بين أهمية التكامل في هذه العملية ؟

2)أتتبع المنهجية العملية في اقتراح حلول لمشكل اجتماعي:

- تشخيص المشكل وتحديد طبيعته ومدى انتشاره في الزمان والمكــان وتحدد هذه الخطوات حسب موقع المسؤول عن إيجاد الحل.

- وضع خطة أوبرنامج لمعالجة المشكل الاجتماعي من خلال تحديــــد المدة الزمنية والغلاف المالي والتعاون مع الجمعيات أوالأفراد.

- إنجاز البرنامج الحل مع تتبع التنفيذ والمراقبة والمساهمة في إنجاحه والتعاون مع الجمعيات والأفراد.

 

- أن تهيأ التلاميذ للقيام بواجب المساهمة في حل مشـــــــــكل اجتماعي في محيطهم .

- أن يقتنع بضرورة تحديـــــد طريقة العمل المنظم بصفــــة فردية أوجماعية.

- أن  ينجز المعنيون تقــــارير مبسطة لبعض المبادرات ثـــم عرضها داخل القسم .

 

 

الجدول ص 170.

 

-اختر مشكلة اجتماعيةتثير اهتمامك ثم اقترح خطة لإيجاد الحل واعرضها على زملائك للمناقشة.

3)أمارس مسؤوليتي كمواطن نشيط يساهم في حل مشاكل :

 

 

      أختار مشكلا وأبحث فيه مع زملائي وأنجز تقريرا أعرضه داخل القسم.

 

أن يتحسس التلميذمسئوليـــات كل الأطراف أفرادا وجماعات في حل المشاكل الاجتماعية.

 

 

الخاتمة:إن المساهمة في معالجة مشكل اجتماعي هي مسؤوليــــــــــة الجميع وهي وجه من أوجه التضامن .

 

 



2 votes. Moyenne 3.00 sur 5.

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.

Date de dernière mise à jour : 28/12/2012

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site